طلق مسلحو طالبان في باكستان النار على مالالا يوسفزاي وكادت أن تموت وهي في طريق عودتها من المدرسة إلى البيت، ولكن بقاءها على قيد الحياة جعلها داعية عالمية أعظم لتعميم التعليم. وأعلنت الأممُ المتحدة يومَ ميلادها، في 12 تموز/يوليه، يوم مالالا، تكريما لها على شجاعتها وتصميمها، ولإلهام الآخرين للدفاع عن حقوقهم.

Category:

MDG Special

Tags: